الموقع الرسمى للجريده
Share Button
كتبت هدى العيسوى
أقترح سهل الدمراوي عضو جمعية رجال الأعمال بان يتم دراسة مشروع انشاء القاهره العظمي دون ان تتحمل خزينة الدولة اي مبالغ مالية.
واستطرد الدمراوي ان العاصمة الادارية تبعد 60 كم عن قلب القاهرة، وتبعد 60 كم عن السويس وتبعد 60 كم عن ميناء العين السخنه، وملخص الاقتراح ان تكون العاصمه الادارية هي مركز لدائرة نصف قطرها60 كم وبذلك تكون القاهرة العظمي اطرافها هي العين السخنة والسويس ويكون ميناء العين السخنه هو ميناء القاهره البحري.
واوضح الدمراوي ان كل المطلوب من الحكومة هو تخطيط هذه الدائرة التي تبلغ مساحتها 700 الف فدان وتقسيمها لأحياء سكنية وصناعية وتجارية وزراعية باستخدام الصوب الحديثة التي تم استخدامها حاليا بأحدث التكنولوجيا العالمية ودراسه كيفيه استغلال خزانات المياه الجوفية لذلك
وأشار إلى ان افضل ميزة لمشروع القاهرة العظمي هو القرب من القاهرة القديمة والسويس والعاصمة الادارية والعديد من المدن الجديدة.
واقترح الدمراوي، أن يتم الاعلان عن تملك قطع الاراضي السكنية والتجارية والخدمية والصناعية والزراعية، وكذلك طرح كافه المرافق من طرق ومحطات وشبكات مياه وكهرباء بنظام B;,o, t. امام المستثمرين المصريين والاجانب والقطاع الخاص، وتخصيص اراضي صناعية وسكنية وزراعية للشباب ومحدودي الدخل بأسعار معقولة وطريقة دفع مناسبة.
وأكد انه علي يقين بأنه في حالة الاعلان عن هذا المشروع ستتهافت الشركات والمستثمرين من العديد من الدول خاصة الخليجية بحثا عن الاستقرار والامان التي تتمتع به مصر في الفترة الحالية والمستقبلية.
واوضح الدمراوي ان مقترح القاهره العظمي سيغير اقتصاد مصر ويقفز بها قفزه غير مسبوقه حاله توفر الاراده والاداره الجاده
واضاف الدمراوي انه على أتم الاستعداد للمعاونة مع الجهات المختصة في دراسة وبدء تنفيذ هذا المقترح بلا مقابل ولديه كافة التفاصيل المطلوبة للرد علي اي عائق لهذا المشروع الوطني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like