المتهم الرئيسي في حادث قطار محطة مصر يكشف عن تفاصيل جديدة

المتهم الرئيسي في حادث قطار محطة مصر يكشف عن تفاصيل جديدة
Share Button

 

حماده مبارك

اعترافات تفصيلية لسائق القطار “علاء فتحي” المتهم الرئيسي في حادث محطة مصر، الذي تسبب في وفاة 22 شخصًا وإصابة 41 آخرين.

قال المتهم خلال تحقيقات نيابة شمال القاهرة، إنه لا يتحمل المسئولية منفردًا وإنما المسئولية مشتركة بينه والقائمين على هيئة السكة الحديدة والمنوط بهم إصلاح القطارات حتى تكون صالحة للاستخدام، بالإضافة لعمال الصيانة بالروش الخاصة بالهيئة والذين سمحوا بخروج الجرار في الحالة التي كان عليها وقت وقوع الحادث، كما أن هناك جزء كبير يقع على سائق القطار رقم 2305 الذي اصطدم بالجرار الذي تسبب في الحادث.

وتابع المتهم: “عقب خروجي من الورشة تواصلت مع الموظف المسئول عن توجيهي وفتح الطريق أمامي للمكان المطلوب، وأثناء السير في الطريق نحو المحطة قام الجرار رقم 2305 بالتصادم بالجرار قيادتي فنزلت من الجرار لاستبيان ما حدث ونشبت مشاجرة كلامية بيننا وأثناء ذلك قام سائق الجرار رقم 2305 بسحب الجرار للخلف فانطلق الجرار قيادتي نحو المحطة”.

وأضاف المتهم: “حاولت الجري خلف الجرار لكنه انطلق بسرعة كبيرة ولم اتمكن من اللحاق به فاتصلت ببرج المراقبة المسئول عن الخطوط لتفادي ما قد يحدث وأخبرته أن الجرار جري وطلبت منه تحويل الجرار على سكة أخرى وعدم فتح الطريق أمامه للدخول للمحطة أو الخروج به خارج المحطة لكن هذا لم يحدث وحدث التصادم”.

وتابع المتهم “لم أتعمد الحادث وياريتني ما كنت نزلت من الجرار لما حصل التصادم، لكن الجرار قيادتي وجميع الجرارات في حاجة للصيانة وغير صالحة للاستخدام”.

وأضاف انه توجه إلى منزله وتلقى اتصالًا هاتفيًا من أحد موظفي الهيئة وأخبره بالحادث، قائلًا: “معرفتش اللي حصل علشان الورشة تبعد عن مكان الحادث 5 كيلو”.

كان النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، أصدر قرارًا بحبس 6 متهمين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وذلك على خلفية التحقيقات التي تجريها النيابة العامة في حادث قطار محطة مصر.

وأوضحت النيابة أن المتهمين في القضية هم: “سائق الجرار ٢٣٠٥ ومساعده وعامل المناورة لذات الجرار، وسائق الجرار ٢٣٠٢ وعامل المناورة لذات الجرار وأيضًا العامل المختص بتحويله الخطوط”.

ووجهت نيابة شمال القاهرة الكلية، تحت إشراف المستشار حاتم فضل المحامي العام الأول، للمتهمين تهم القتل الخطأ عن طريق الإهمال واتلاف الممتلكات العامة والتقصير.

وتحفظت النيابة على جميع كاميرات المراقبة الموجهة على رصيف الحادث، والأرصفة المجاورة وورش الصيانة لتفريغها، وأمرت بإرسال محتواها لخبراء الإذاعة والتليفزيون لإجراء تنقيح للصورة وتفريغ محتواها وكتابة تقرير واف به، فيما تتولي اللجنة الهندسية المشكلة من المهندسين المختصين بالهيئة الهندسية للقوات المسلحة والمكتب الاستشاري بالكلية الفنية العسكرية إجراء المعاينة للجرار المتسبب في الحادث والتحفظ على جهاز ATC المتحكم في سرعات القطار لرصد سرعته وقت اصطدامه.

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: