Share Button

 

أدان البرلمان الدولي للأمن والسلام بالشرق الأوسط، الحادث الإرهابي الغاشم الذى وقع مساء امس بمنطقة الغورية خلف المسجد الأزهر، حيث قام إرهابي بتفجير نفسه بقنبلة عقب استشعار قرب قوات الأمن منه، ما أسفر عن استشهاد امين شرطة واصابة آخرين كما ادان الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف يوم السبت الماضي نقطة أمنية بمدينة العريش واستشهد خلاله عدد من ابناء القوات المسلحة.
فيما استنكر الإعلامي الدكتور محمد زكريا إمام، المدير الإقليمي للبرلمان الدولي الحادث الارهابى مؤكدا ان ذلك لن يثني مصر عن التقدم إلى طريق الرقي والازدهار مشيرا الى ان الأعمال الإرهابية المتتالية التى تشهدها مصر لن تزيد المصريين إلا إصرارًا على دحر الإرهاب والقضاء عليه.
واكد دعم البرلمان الكامل لمصر فى حربها ضد قوى الإرهاب والتطرف البغيض، ومساندتها في كل ما تقوم به من خطط وإجراءات للتصدي للجماعات الإرهابية المتطرفة التي تستهدف ضرب وزعزعة الأمن والاستقرار في مصر مقدمًا خالص تعازيه لأسر المتوفين، متمنيًا الشفاء العاجل للمصابين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *