Share Button

منير الحاج

أبللُ رغيفَ خبزي اليابس بِطلِ النوافذِ…
اقضمه قليلاً قليلاً كي أخدع الجوع…
أرى الأطفالَ يزدحمونَ بأوانيهم عندَ سبيل الماء…
يسابقونَ الشمسَ شروقا…
يمزقونَ ضحكاتِهم الباهتة…
ويلتحفونَ الجوعَ بمعاطف ممزقة…
والأمهاتُ ترتعشُ أجسادهُن بردا…
وتتشقق شفاههن ابتهالاً وجوعا…
تحتشدُ صورَ المأساةِ في أخيلتِي…
تتزاحمُ لتحدث ضجيجا عارما ، تضرب بعضها بعضا بعنفوانٍ شبيه بما يحدث في بلداننا من موت ودمار…
تقرعُ طبولُ الحربِ في رأسِي…
تُسفَكُ الدماءُ فِي رأسِي…
تشتعلُ حربُ البسوسِ ثانيةً…
بل حرب عالمية شرارتها الدماغ المتضارب فكرا…
تسافرُ بي الصور بعيدا بعيداً…
وتتساقط الدموع لتمحي الدم من على شفتي المضرجة دما…
دمٌ يسيحُ من بين أسنان الجوع القاضمة يدا خالية من الرغيف…

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.