الموقع الرسمى للجريده
Share Button

بقلم هيام_ رضوان
ليس معنى أن تحمل لقب ذكر فى أوراقك الشخصية أن تكون رجلاً .فكل رجل ذكر ولكن ليس كل ذكر رجل.
عن الرجولة أتحدث!!
الرجولة أن تتحمل المسئولية الملقاة على عاتقك من رعاية لأبويك بأن ترعاهم فى الكبر كما رعاياك فى الصغر لا تقدر على شئ حتى صرت ملء السمع والبصر.
عن الرجولة أتحدث!!
الرجولة أن تكون وعودك وكلامك ميثاق شرف يحكى عن حالك ،لا تغيرك الأهواء والمظاهر وأن ترعى أسرتك وتحيطهم بالحب والحنان ولا تدع مجالاً للتفرقه بين أبنائك ، أن توزع عليهم الأبتسامات مهما يعتريك من تعب وألم فأنت نبض الحياة لهم.
عن الرجولة أتحدث!!
الرجولة أن تعامل كل أنثى تقابلك بإحترام وهذا ليس إلا رفعتاً لشأنك أنت أيها الرجل .أن تشعرها أن خطواتك تسبق خطواتها ليس الإ محاوله منك لإشعارها بالأمان حتى تطمئن أنك لا تختلس النظر إليها.
عن الرجولة أتحدث!!
إنه ذلك الرجل الذى يقدم يد العون والمساعدة مهما كانت الظروف ، المكان والموقف فمجرد قيامه من مقعده فى مواصلةلكى تجلس هى حتى لا تتعرض لمضايقات.ذلك الرجل الذى يضم ركبتيه حتى لا تلمس فتاة تجلس بجانبه بدون قصد.
عن الرجولة أتحدث!!
إنه ذلك الرجل الذى يحاول أن يفهم أخته وإبنته .من يُشعر أخته أنه سندها فى الحياة وحامل همها ومكمن سرها.أن تشعر أنه يقدر أحلامها وطموحاتها

عن الرجولة أتحدث!!
الرجل هو من يشعر بما تعانيه زوجته فى غيابه لكى ينعم هو بالراحة عند مجيئه المنزل وتدفن فى قلبها لحظات الشوق والحرمان فيبادر هو بكلمة طيبة أو مزحة رقيقة أو يقدم لها وردة حتى وإن كانت أصطناعية تفتقد للحياه.أن تنظر لرفيقة دربك وكأنك تراها لاول مرة لم يخفت رحيق عشقك لها.
عن الرجولة أتحدث!!
الرجل هو الذى يحافظ على الأمانة التى أخذها من حضن أبيها وقلب أمها لتعيش معه ما بقى من عمرها وهى مغمضة العينين لا تخشى خيانة أو جرح .فقد سلمت لك أغلى ما تملك .أعطتك ما لم تعطيه لغيرك، أحتمت بك أمام أبيها وتوارت خلفك من أخيها ، تعيش معك وكأنها وليدة اللحظة فكن رجلاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like