فصائل تركيا تعربد في عفرين السورية.. وتخطف فرحة “النوروز”

فصائل تركيا تعربد في عفرين السورية.. وتخطف فرحة “النوروز”
Share Button

 محمد درويش
شنت الفصائل المسلحة متابعة الموالية لتركيا في عفرين شمال غربي سوريا حملة اعتقالات شعواء ضد الأكراد لمنعهم من الاحتفال بعيد النوروز، حسب ما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، الخميس.
وتحولت هذه المناسبة السعيدة إلى كابوس في المناطق الخاضعة لسيطرة المسلحين الموالين لأنقرة، حيث بات الاحتفال تهمة عنوانها “الاحتفال بعيد النوروز وإشعال النيران احتفالا بالذكرى السنوية له”.
وقال المرصد إن الفصائل المسلحة كانت أصدرت تعميما يفيد بأنه “لن يكون هناك أية عطلة رسمية في 20 مارس الجاري، أو أية أيام أخرى، لا توجد عطلة رسمية مطلقاً في عيد نوروز”.
وبالتزامن مع هذا التعميم، الذي جاء عشية عيد النوروز الذي يحتفل به الأكراد في 21 مارس من كل عام، شنت الفصائل حملة اعتقالات وقمع، بالإضافة إلى استهداف رموز كردية.
وكشف المرصد أن الاعتقالات طالت “عددا من الشبان والرجال في منطقة كفرصفرة ومناطق أخرى من ريف عفرين”، كما أقدمت الفصائل المسلحة على تحطيم “تمثال الرمز الكردي كاوا الحداد”.
وكان ناشطون وضعوا التمثال “في إحدى ساحات مدينة عفرين، حيث يتزامن ذلك مع اقتراب أعياد النوروز،” وفق المرصد الذي كشف تفاصيل عن عدد الأشخاص المعتقلين.

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: