Top Tag
Share Button

 

كتب – أشرف داود :

الإعلام له دور مؤثر ومتوازن فى تحقيق استراتيجية بناء الشخصية المصرية ، باعتباره أداة قوية فى التغيير ، وفى توجيه الرأى العام ، وفى صياغة العلاقات الإجتماعية ، وتوعية الفرد بالمخاطر والتحديات التى تهدد مجتمعه ، وفى دعم القيم الأصيلة للمجتمع المصرى ، وخاصة مايتعلق بقضايا الولاء والإنتماء والمواطنة ..

لاشك أن سرعة تطور وسائل الإتصال بين الناس وانتشارها ، يعد عاملا مهما فى تزايد تأثير هذه الوسائل فى المجتمع بشكل عام ، وعلى فئة الشباب بشكل خاص ، وكما يقولون إن التليفزيون هو الوالد الثالث ( The Third parent ) لما له من تأثير فى النشأ فى ظل تراجع الحوار الأسرى ، حتى أصبح دور التليفزيون فى صياغة أفكار الأبناء ، أكبر أثرا من من دور الأبوين ..

والإعلام العربى أحادى الإتجاه ، بمعنى أن القائمين على وسائل الإعلام يختارون البرامج والمواد الإعلامية التى يعتقدون أنها مناسبة للمشاهدين ، ولايعيرون انتباها لآراء الجمهور وتطلعاتهم ، فى حين أنه من المفترض أن تمثل وسائل الإعلام ، المجتمع تمثيلا حقيقيا ، فتكون مرآة تعكس صورة المجتمع وقيمه وآرائه وأفكاره وعاداته وتقاليده ، وكذلك تعبر عن هموم المواطن وطموحه وآماله وآلامه ..

وفى إطار حرص المجلس الأعلى للثقافة ببورسعيد على ترسيخ مبدأ المصداقية والمصارحة ، ينظم المجلس الملتقى التثقيفى الرابع تحت عنوان : دور الإعلام فى بناء الشخصية المصرية ، والتى يحاضر فيها الصحفى الكبير دكتور / محمود بكرى – رئيس مجلس إدارة جريدة الأسبوع ، ورئيس تحرير برنامج حقائق وأسرار بقناة صدى البلد ..

هذا وسوف يستعرض ( بكرى ) خلال محاضرته الدور الحيوى الذى تقوم به وسائل الإعلام في تعزيز ثقافة الإنتماء والوطنية لدى الشباب ، بالإضافة إلى أخلاقيات الإعلام الهادف وتأثيره على المجتمع ومسارات التنمية ، وطرق المعالجة الإعلامية والتحليل الدقيق للقضايا الهامة ، كما يستعرض خطورة استخدام السوشيال ميديا ، واستخدام مابها من معلومات غير دقيقة فى الإضرار بالسلم العام والذى يؤثر بالسلب على استقرار البلاد ومسارات التنمية ..

ويعد ( بكرى ) هو صاحب أول رسالة دكتوراة عربية تناقش قضية الإرهاب والتطرف بعنوان ( الإعلام واستراتيجية مكافحة الإرهاب والتطرف ) وتهدف الدراسة إلى إلقاء الضوء على ماتواجهه مجتمعاتنا من تحديات ومستجدات ، مؤكدة أن الإرهاب أصبح ظاهرة عالمية تجتاح معظم بلدان العالم ، نتيجة لظهور أفكار وأيدلوجيات استهدفت إحداث تغيرات سياسية فى العديد من البلدان ..

وحول ( دور الإعلام فى محاربة الشائعات ) يحدثنا الإعلامى القدير / عاصم الشندويلى – خريج معهد الإذاعة والتليفزيون بتقدير امتياز مع مرتبة الشرف ، والذى إلتحق بالتليفزيون المصرى وعمل بعدة قنوات ( الشباب ، الفراعين ، الحدث ، المحور ، الحياة ، البغدادية ) وحاليا مذيع بقناتى ( صدى البلد ومصر الزراعية )
وضيفنا الكريم يحرص دائما على تقديم محتوى إعلامى مفيد ومحايد ، يحترم عقلية المشاهد ..
ومن أشهر برامجه ( شبابك يامصر ، شباب على كيفك ، أحبك ياالله ، عايز حقى ، أسرار النجوم ، اللون الأخضر ، ساعة صبحية )

والمجلس يشرف بدعوتكم لحضور الملتقى التثقيفى الرابع بعنوان :
دور الإعلام فى بناء الشخصية المصرية ، وفى محاربة الشائعات
وذلك يوم السبت الموافق 2 مارس 2019 ، الساعة العاشرة والنصف صباحا ، بمعهد المنشآت البحرية ببورسعيد ، حى الزهور ، مساكن المروة ، خلف محطة الغاز الطبيعى ..
يدير اللقاء دكتورة / منى الشماع – كبير إعلاميين بالتليفزيون المصرى
______________________________________________

 أشرف داود – رئيس لجنة العلاقات العامة والإعلام ، والمنسق الإعلامى للمجلس الأعلى للثقافة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like