كشف مصير “حاملة الأكياس” فى حادثة محطة مصر

كشف مصير “حاملة الأكياس” فى حادثة محطة مصر
Share Button

متابعة محمد درويش
بعد فاجعة حادثة محطة القطارات الرئيسية في مصر، التي راح ضحيتها 22 قتيلا و أكثر من 40 جريحا، تضاربت الأنباء بشأن مصير المرأة “حاملة الأكياس”، التي ظهرت في تسجيل لكاميرات المراقبة لحظة اصطدام جرار القطار بـ”صدادة حديدية” في “محطة مصر”.
وكشفت وسائل الإعلام المصرية عن مصير المرأة، التي ربط كثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بينها وبين المرأة، حلاوتهم زينهم إبراهيم، التي أصيبت في الحادث الإرهابي بالدرب الأحمر، وتعالج في مستشفى الحسين الجامعي.
فعن طريق الخطأ ظن الجميع تفحم المرأة، خاصة مع اقترابها الشديد من القطر المنفجر، إلا أنه وحسب مستشفى دار الشفاء بالعباسية، فإن منى عبدالفتاح حالتها الصحية مستقرة، بعد إصابتها بحروق بنسبة 20 بالمئة فقط.

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: