Share Button

كتبت /لطيفة محمد حسيب القاضي
لو أنه قيل لك بأن ملك البلاد سوف يأتي لزيارتك ؛فماذا سوف تفعل؟بالتأكيد سوف تجهز له قبل مجيئه بأيام لكي تحسن استقباله و إكرامه ،فماذا لو قيل لك أن شهر رمضان شهر الخير والبركات سوف يأتي قريبا فلابد من الاستعداد لهذا الشهر الكريم ، فهناك العديد من الاستعدادات يمكننا أن نستعد بها لهذا الشهر الفضيل و أول شيء هو قراءة القران نستعد بقراءة العديد من سور القرآن ،و الاستغفار، و الدعاء بكثرة،فلابد علينا أيضا أن نحسب كم من المال سوف نتصدق للفقراء ،و نشتري طلبات رمضات ،أيضا يجب أن نستمع إلى الدروس الدينية، و نتعامل مع الناس بإنسانية و حب ،نساعد على إصلاح المتخاصمين ،و نعمل على رد المظالم للمظلوم ،و إذا كنت أنت المظلوم تعلم كيف تسامح من ظلمك أخطأ بحقك ،و قال الله تعالى “و أن تعفو أقرب للتقوى”.
من الجدير بنا أن نتعلم أحكام الصيام ، وآدابه.
أن ممارسة الدعاء قبل رمضان شيء جميل يعودك على الدعاء الدائم بأنتظام ،أيضا ضع نيات صالحة لكي تعملها مثل نية ختم القرآن في رمضان مرات متعددة ،و نية التفقه في القرآن و تدبر معانيه .
أجعل هذا الشهر إنطلاقة لك لكي تعمل الأعمال الخيرية ،نية كسب الحسنات الكثيرة في رمضان لأن الله يضاعف الحسنات،بالإضافة إلى نية تحسين السلوك والأخلاق والمعاملة مع الأقارب و الأهل ، ونشر معرفة الدين حق معرفة ،و نية وضع برنامج عبادات لأسرتك .
صم أيام من شهر شعبان استعدادا للشهر الفضيل فهو تمرين لك على الصيام .
إن شهر رمضان أوله رحمة و أوسطه مغفرة و آخره عتق من النار، أفهم دينك ، واقتدي برسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام في خلقه ،و أفعاله، و عباداته ،اشترك في مشروع إفطار صائم فإن لذلك عند الله الأجر الكبير ،فكر في نية الذهاب لعمل عمرة في الشهر الكريم .
اجعل من رمضان بداية حقيقية صالحة لك ولأسرتك ،فأنت سوف تكسب المغفرة و الحسنات من الله تعالى ،و جميعنا نتمنى عمل الخيرات لكسب العديد من الحسنات في وقت قل فيه الخير وفعله أستغلها فرصة في شهر الخير وابدأ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *