لحظة حبيبتي

لحظة حبيبتي
Share Button

بقلم مصطفى سبتة
أنا لاأحس بالحياة حبيبتي
ألا وأنا بتروحي بجانبك
نبض قلبي من نبض قلبك
دفئ روحي من دفئ روحك
حنانك بتروحي يشدني اليك
يجذبني كطائر يجذب النور
قولي حبيبتي بربك من أنتي
حبيبتي ومن أين أتيتي
ومن أي شئ خلقتي من
طين مثلنا خلقتي اشك
أنني من نور وشعاع
أنني من تنيري دربي
أنني وطني وبعدم غربتي
أنني قمرة وبدونك شهادة
أنني من أبحث عنها منذ طفولتي
حتي أجد معك بتروحي ذاتي
فبدونك لا أنا بل خيال ووهم
يبحث عن روحه وحياتة
أحبك حبين حب لأنك ياعمرى
وياروحي تستحقي وحب لأنك
يا حياتي رمز الحب والحنان
والعشق من حبك قد ولد
فأخبرني هل يكفيكي قلب
أم أنك تحتاجين أكثر من قلب
حبيبتي أري حروفك امام عيني
تتلوي حزينه من شدة الالم
لاتعرفي لمن هي مكتوبه
مره تصعد الي الفضاء
تتراقص حبا وعشقا وهيامنا
ومره تهبط الي القاع ندما
واخري تطولها الكبرياء
فتسكن القمم وأعالي القمم
ومره تنكر الخداع وتذرف
الدموع و الما وحزنا ودما
ثم تستنكر العشق وتعلن
الحداد علي الحب واخري
تصمت فهي تنشد الامل
يا انتي انصفي حروفك
فلقد حرقتها لهبا وحزنا
صادره من مشاعرك وهي
لا تحسن الشكوي حبيبتي
فهي مسخره بيد شاعر
يتحكم بالقلم والحروف
وهي تستغيث اتركني
ابحر يوما ما بخاطري
واكتب الحق رفقا بمن
تتحكمون فلقد تألم قهرا
وظلما من الهجر والفراق

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: