محافظ الجيزه يتحفظ علي سيارة لقيام مالكها بالانتظار الخاطىء اعلي رصيف المشاه بشارع البحر الاعظم جاء ذالك اثناء قيام سيادته بجوله لضبط الشارع المصري

محافظ الجيزه يتحفظ علي سيارة لقيام مالكها بالانتظار الخاطىء اعلي رصيف المشاه بشارع البحر الاعظم جاء ذالك اثناء قيام سيادته بجوله لضبط الشارع المصري
Share Button

كتبه جهاد بكر الكيلانى
قاد اللواء احمد راشد محافظ الجيزة حملة اشغالات موسعة علي المحلات والمقاهي بشارع البحر الاعظم بحى جنوب الجيزة حيث قرر خلالها الغاء ترخيص أحد محلات بيع الخضر والفاكهة لعدم الالتزام بالترخيص وقيامه بإشغال الطريق العام وإستغلاله في عرض منتجاته
واوضح راشد بانه سبق التنبيه علي اصحاب المحلات بالالتزام بالترخيص الممنوح لهم وعدم قيامهم بإشغال الطريق العام لكونه حق لكافة المواطنين .
كما كلف راشد رئيس حي جنوب الجيزة بإزالة كافة التعديات الموجودة علي خطوط التنظيم مع التنبيه علي اصحاب المحلات بوضع صناديق قمامة امام المحلات وفي حالة عدم الالتزام يتم انذارهم وتوقيع غرامات مالية واتخاذ كافة الاجراءات القانونية حيالهم .
ووجه راشد رئيس حي جنوب الجيزة بتطوير الحديقة الوسطي التابعة للمسرح الروماني الكائنة بشارع البحر الاعظم واستغلالها في زراعة بعض الاشجار والنباتات المثمرة لتضفي عليها لمسة جمالية وحضارية بالإضافة الي صيانة الارصفة والبلدورات بالشارع ورفع مستوي النظافة به.
كما حرص راشد اثناء الجولة علي تفقد نفق عبور مشاه الرمد الذى سيتم تطويره لاعادة تشغيله للتيسير علي المواطنين لعبور الطريق في حرم امن حرصاً علي سلامتهم .
وخلال الجولة وجه المحافظ رئيس جهاز السرفيس بإلغاء موقف عشوائى لسيارات الأجرة أمام مستشفى الرمد بالجيزة ومنع إنتظار السيارات لتسهيل حركة المرور بمحيط المستشفى كما تم التحفظ علي سيارة لقيام مالكها بالانتظار الخاطئ اعلي رصيف المشاة بشارع النيل السياحي مشدداً بضرورة تعلية الارصفة بتركيب بلدورات لعدم قيام المخالفين باستغلالها مرة اخري .
رافق المحافظ خلال الجولة كلاً من اللواء علاء بدران السكرتير العام المساعد للمحافظة واللواء ياسر سامي رئيس حي جنوب الجيزة .
ويذكر ان جهاز السرفيس انتهى من نقل موقف سيارات الاجره بجوار مستشفى الرمد وأول شارع البحر الاعظم تنفيذا لتوجيهات المحافظ .
مصدر البيان : اداره العلاقات العامة والإعلام بالمحافظة

ahramasr.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: