الموقع الرسمى للجريده
Share Button

كتب / أشرف الجمال
فى إطار محور التنمية المستدامة للهيئة العامة للاستعلامات نظم اليوم الثلاثاء 5مارس 2019 مركز النيل للإعلام بالسويس بالتعاون والتنسيق مع مديرية الطب البيطرى ندوة حول التحصينات الوقائية للحفاظ على الثروة الحيوانية حاضر فيها الدكتور جمال صبرى مدير إدارة الإرشاد البيطرى بالطب البيطرى.
— بدأت الندوة بالأشارة الى ماتتعرض اليه الثروة الحيوانية من أمراض وبائية متعدده تفتك بها وتؤدى الى خسائر مادية كبيرة نتيجة نفوقها أو انخفاض إنتاجها وتربية الحيوان هو استثمار اقتصادى وفقده نقص فى رأس المال وفقد انتاجية هو خسارة اقتصادية وقد تحدث سيادته حول الحملة القومية للتحصين ضد مرض الحمى القلاعية بالسويس ودور الطبيب البيطرى الذى ياخذ على علاقة القيام بتنفيذ كافة التحصينات والإرشاد والتوعية البيطرية بمخاطر الأمراض الوبائية وعمل زيارات ميدانية للقرى بالسويس وتعريف المربين بالمرض واعراض ومدى خطورته على الثروة الحيوانية.
— وأكد صبرى على أهمية التحصين بصورة دورية لتجنب إصابة الحيوانات بالمرض وتقليل الخسائر الناتجة عن ذلك وأشار إلى ضرورة نجاح الحملة وذلك من خلال توفير التسهيلات التى تضمن تحقيق أهداف الحملة للحفاظ على الثروة الحيوانية.
— كما أكد صبرى على تقديم كافة الخدمات للمواطنين بقدر عالى من الاحترافية لرفع اى معاناة عن كاهل الفلاح والعمل على تنمية الثروة الحيوانية بالسويس وأوضح سيادته أنه يترافق مع حملة التحصين فعاليات إرشادية حول الإدارة الصحية للحيوان والتى تتمثل فى تعريف المربين بافضل الممارسات التى تساعد فى وقاية الحيوان من الإصابة بالأمراض ومنع انتشار الأمراض حال حدوثها والحمله تأتى ضمن جهود المديرية للحفاظ على الثروة الحيوانية بالسويس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like