الموقع الرسمى للجريده
Share Button

 

متابعة أحمد الشبيتى

قالت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق تامين الأسرة التابع لبنك ناصر الاجتماعي إنه تم عقد اجتماع عاجل لمجلس إدارة الصندوق استجابة لمناقشة سبل تفعيل تكليفات فخامه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بخصوص المرأة المصرية والتي ألقاها خلال كلمته باحتفالية المجلس القومي للمرأة لتكريم المرأة المصرية والأم المثالية والتي تأتي تقديرًا لدور المرأة المصرية وتأكيدًا من الرئيس على احترام المرأة التي تناضل في كل ميادين الحياة حيث يستهدف الصندوق في المقام الأول حماية الأسرة من خطر امتناع المحكوم عليه بأداء النفقات والأجور عن أدائها، وأشارت إلى زيادة ميزانية الصندوق والتي بلغت 466 مليون جنيه مقابل 456 مليون جنيه في 30/6/2017 بزيادة قدرها 10مليون جنيه.

واستعرضت والي خلال الاجتماع المؤشرات المالية للصندوق حيث بلغ المنصرف منذ نشأة الصندوق في 2004 لمستحقي النفقة لكل من الزوجة و المطلقة، الأبناء والوالدين مبلغ 3.63 مليار جنيه لعدد 349 ألف و915مستحق ممن صدر لهم أحكام بنفقات والأجور وما في حكمها، كما تم تنفيذ عدد 214 ألف حكم قضائي.

وأوضحت والي أنه في إطار تحقيق الاستدامة لموارد الصندوق وفي ظل الزيادة في عدد الأحكام 20% سنويا، فقد نفذ الصندوق عدد من الإجراءات ضد مديني النفقة حيث تم تحريك 75 ألف جنحة بالإضافة إلى إدراج مديني النفقة على قاعدة بيانات شركة الاستعلام الائتماني لحرمانهم من التمويل قبل سداد الديون.

وأضاف الدكتور شريف فاروق النائب الأول لرئيس مجلس إدارة البنك أن المنصرف الشهري من الصندوق بلغت 56 مليون جنيه لعدد 212 ألف مستفيد.

وأشار فاروق أنه في إطار التيسير على المستحقين تم إصدار نحو 88 ألف بطاقة لصرف مستحقاتهم من خلال ماكينات الصراف الآلي سواء الخاصة بالبنك أو من البنوك الأخرى كما بلغ عدد القائمين بالصرف من خلال المحمول 17 ألف مستفيد.

وأكد فاروق أنه خلال الاجتماع تم استعراض عدة اقتراحات لتنويع وزيادة مصادر وموارد صندوق نظام تأمين الأسرة بناء على تكليف السيد رئيس الجمهورية بدعم المرأة المصرية مما يساهم في تحسين الوضع المالي والخدمي لها وجاري العمل على دراسة هذه الاقتراحات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like