Share Button

كتبه / محمد شعراوي – السبت 30/3/2019
¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤
فخامة الرئيس / عبدالفتاح السيسي -رئيس جمهورية مصر العربية

نحييكم ونقدركم على تلبية نداءاتنا والمواطنين الشرفاء المخلصين للوطن في دراسة ملف الأجور وزيادتها لمواجهة الزيادة المفتعلة في الأسعار من المحتكرين عديمي الضمير للتكسب والتربح على حساب قوت الشعب وحثكم للحكومة على ضبطها ومراقبتها من الجهات المعنية

إن الاقدام بالإعلان عن زيادة الأجور لجميع العاملين بالدولة أولى خطوات جني ثمار الإصلاح الاقتصادي القاسي والذي كان حتما ولازما اتخاذ إجراءته والتحديات الصعبة لمشاكلنا ومواجهاتها بعزم وإرادة قوية وجاءت في توقيتها المناسب بدراسة متأنية لرفع الضغوط عن كاهل المواطنين

وسيخرج علينا المحبطين ومضعفي الهمم وعديمي الضمير بشائعاتهم الخبيثة المغرضة على السوشيال ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي للتقليل من قدر وشأن ما يحدث من إنجازات كالعادة عند الاعلان عنها والتصريح بها في جميع المناسبات والخطابات والمؤتمرات

ويثرثرون بأبواقهم العفنة وكذبهم وافتراءتهم بأن الزيادة في الأجور رشوة بغرض موافقة المواطنين على التعديلات الدستورية والتي تعد من أجل حياة كريمة للمواطن المصري

ومنهم من يثيرون ( من أين حصل السيسي على هذه المليارات لرفع الأجور؟!!)وقدسبق أنه قال (أننا دولة فقيرة أوي أوي أوي ) بإشاعة الحصول علي الزيادة في الأجور من بيع أملاك الدولة (مثل تيران وصنافير وترعة قناة السويس الجديدة )
وإشاعة أنها من القروض من البنك الدولي وإغراق الدولة في الديون لزيادة التضخم وإفلاسها
أو من دعم الشقيقتين الإمارات والمملكة العربية السعودية

ومنهم من يقول ( لاتفرحوا بالزيادة القليلة والقادم أسود في رفع الدعم عن البنزين وزيادته بما يرفع سعر وتكاليف النقل للبضائع والسلع وتحميلها على سعرها فيزداد سعرها فما أخذته باليمين يؤخذ مرة أخرى بالشمال )

أخرون يثيرون غضب المعلمين بأن الزيادة في الأجور لا تشملهم لأنهم يتعاملون بقانون الكادر 155 ولم يصغوا وينتبهوا او يتعمدون صم الأذن وقلب الحقائق عن خطاب الرئيس كعادتهم دائما بأن الزيادة في الأجور لجميع العاملين بالدولة المخاطبين وغير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية

ومنهم من يقول الزيادة في الأجور كذبة كبيرة نطالب بالأساسي للمعلمين على 2019 وبأثرا رجعيا

إشاعات الكذب والافتراء التي تبخث الانجازات وتعتم وتشوش الصورة الجميلة لنشر الضبابية والتعتيم على الجهود المبذولة وإثارة الغضب وحالة الإحباط العام وتقليب الشارع المصري والفوضى وعدم الاستقرار

نقول لهم خسأتم وخاب مسعاكم بإشاعاتكم المغرضة فقديما صفقتم وهللتم عندما كانت تعلن عن زيادة بنسبة 5% بما تعادل 10-20 ج في عيد العمال
وحاليا عندما تتخذ إجراءات واقعية رغم الصعوبات والتحديات الجمة نقلل ونضعف من قدرها وقيمتها !!!
ونقدر ونحترم كل رأي ونقد بناء للصالح العام لوطننا
الغالي
صدقت فخامة الرئيس السيسي في تكرارك مرارا ( لاتسمعوا كلام حد غيري)
(واصبروا معي وتحملوا وستجدون مصر أم الدنيا آااد الدنيا)
(وأطلب وقوفكم دائما مع مصر وخلوا بالكم منها )
حفظكم الله ورعاكم فخامة الرئيس السيسي ووفقكم وسدد خطاكم لما فيه خير البلاد والعباد
ونثق ونؤيد بقوة في مسيرة الإصلاح الاقتصادي تحقيقا للتنمية المستدامة 2030 من أجل المستقل الواعد لأجيالنا القادمة وتقدم ورقي مصرنا الغالية
حفظ الله مصر وتحيا مصر … تحيا مصر …تحيا مصر
محمد شعراوي -30/3/2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *