< اجتماع مشترك بالبحيرة بين الزراعة والرى والبنوك : لتفعيل مشروع تأهيل المساقى والتحول من الرى بالغمر إلى الرى الحديث - جريدة اهرام مصر
Share Button
اجتماع مشترك بالبحيرة بين الزراعة والرى والبنوك :
لتفعيل مشروع تأهيل المساقى والتحول من الرى بالغمر إلى الرى الحديث
محمدفلفل
نانى الشويخ
في إطار فى إطار الجهود التى تقوم بها الدولة لترشيد استخدام المياه من خلال التعاون المشترك بين وزارتي الموارد المائية والرى و الزراعة واستصلاح الأراضي ، أقيم بقاعة التعاون الزراعى بالبحيرة الاجتماع المشترك بين مديرية الزراعة بالبحيرة و الإدارة المركزية للموارد المائية والرى ، والبنك الزراعى المصرى ، بحضور المهندس محمد إسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة ، و المهندس مجدى الشحات وكيل وزارة الرى ، والدكتور علاء خطاب عن البنك الزراعى المصرى ،والمهندس بدر محمد بدر مدير عام الزراعة وذلك تفعيلا للقرار الوزارى رقم 161 لسنة 2021 ، الخاص بتفعيل مشروع تأهيل المساقى والتحول من الرى بالغمر إلى أساليب الرى الحديث .
وفى كلمته أكد المهندس محمد إسماعيل الزواوى وكيل وزارة الزراعة بالبحيرة ، علي أهمية مشروع تأهيل المساقي والتحول للرى الحديث بنطاق المحافظة والذي يهدف الي الإستغلال الأمثل للموارد المائية و تحقيق أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية من خلال توفير سبل وآليات التحول من إستخدام الأساليب التقليدية في الرى إلى إتباع أساليب الري الحديثة .
وأضاف ” الزواوى “أن البروتوكول الموقع بين وزارات الرى والزراعة والمالية والبنك الأهلي والبنك الزراعي المصرى ، يهدف لتحقيق الإستغلال الأمثل للموارد المائية ، والوصول إلى أعلى إنتاجية من المحاصيل الزراعية من خلال توفير سبل وآليات التحول من إستخدام الأساليب التقليدية في الري إلى إتباع أساليب الري الحديثة بأشكالها المختلفة
وقال المهندس مجدى الشحات وكيل وزارة الرى بالبحيرة ، أن الدولة توفر الدعم الفنى والمالى تحت مظلة التعاون والتنسيق المشترك بين كافة جهات الدولة المعنية ، حيث يتم توفير التمويل اللازم لتكاليف تأهيل المساقي وتجهيزها ، وتوفير تكاليف التحول لإستخدام شبكات الري الحديث ، بالإضافة إلي تقديم الدعم الفني اللازم من خلال المختصين بوزارتي الموارد المائية والرى والزراعة واستصلاح الأراضي لتأهيل المساقي ، والتحول للرى الحديث، مشيرا إلي أن مشروعي تبطين الترع والمساقي وتحديث الري يساهمان في ترشيد إستهلاك مياه الرى ورفع كفاءة الإستخدام للموارد المائية ويرفع من إنتاجية المحاصيل .
وقام المهندس محمد هلال مدير عام رى غرب البحيرة ، بعرض وشرح القرار الوزاري المشترك رقم ١٦١ لسنة ٢٠٢١ بين وزارتى الرى والزراعة وآليات تفعيله ، حيث تم إجراء حوار مفتوح مع الحضور حول بروتوكول التعاون المشترك الموقع بين كل من وزارات الري والزراعة والمالية والبنك الأهلي والبنك الزراعى المصرى ، وتم الإجابة على جميع استفسارات المزارعين حول سُبل تطبيق بنود البروتوكول لتنفيذ نظم الرى الحديث وتأهيل المساقى بأراضيهم .
وكان قد أكد الدكتور علاء خطاب مسئول البنك الزراعى المصرى إلى انه لأول مره فى البنوك المصرية ستكون الفائدة ” صفرية “، وذلك من أجل تنفيذ هذا المشروع الذى سيعود بالنفع على جميع المزارعين ، كما أشار إلى انتشار فروع البنك الزراعى المصرى فى جميع قرى وتوابع محافظة البحيرة وان هذا البنك دائما يكون بجانب المزارع ويقدم له كافة المساعدات والقروض الميسرة .
وكان قد حضر الاجتماع المشرك المهندس بدر محمد بدر مدير عام الزراعة بالبحيرة والمهندس حسين طلعت مدير عام التعاون الزراعى والمهندس عاطف مبروك مدير عام الإدارة العامة للتوجيه المائى والمهندس سعيد منيسى مدير عام تطوير الرى والمهندس محمد حسونة مدير عام التوسع الافقى والمهندس وجيه غالى وكيل الإدارة العامة للتوجيه المائى والمهندس هشام الرومى المنسق العام بالبحيرة والمهندس رشاد جلال درويش مهندس التوجيه المائى والمهندس محمود المليجى مدير إدارة التوجيه المائى بتطوير الرى والمهندس محمود هليل مدير المكتب الفنى لوكيل وزارة الزراعة ، والمهندس مهدى بدر مدير عام الإرشاد الزراعى بمديرية الزراعة ومديرو الادارات الزراعية بالمراكز و الفنيه بالمديرية وكافة المهتمين بمشروع تطوير الرى بالبحيرة.
أعجبني

تعليق
Share Button

By ahram misr

رئيس مجلس ادارة جريدة اهــــرام مــصر

اترك رد