Share Button

كتب / محمد رمزي مؤنس

عثر أهالي قرية الجزار التابعة لمركز شربين بمحافظة الدقهلية، على جثة طفلة متغيبة عن منزلها منذ 5 أيام، ملقاة في القمامة داخل جوال. وتكثف مباحث الدقهلية من جهودها لحل لغز العثور على جثة طفلة في جوال، وملقاة وسط القمامة بمدينة شربين، صباح الاثنين.

تلقى اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، إخطارا من اللواء سيد سلطان، مدير مباحث المديرية، يفيد بورود بلاغ من عمال النظافة بشربين، بالعثور على جثة طفلة داخل جوال ملقى وسط القمامة بجوار مقابر شربين.

ووجه مدير الأمن بتشكيل فريق بحث برئاسة رئيس مباحث المديرية، ورئيس فرع البحث، و الرائد محمد الأرضي رئيس مباحث المركز، والنقيب عمرو قنديل معاون المباحث. وتوجه إلى مكان البلاغ، وتشكل كردون أمني حول مكان الجثة، واخطرت النيابة للمعاينة. وتم العثور على جوال ملقى بنهاية شارع المقابر بالقرية وبداخله جثة الطفلة

وبالفحص تبين أن الجثة للطفلة علياء بدير علي شلبي، 11 سنة، والمبلغ بتغيبها من يوم الخميس الماضي، وبمعاينة الجثة تبين وجود آثار خنق على رقبة المتوفاة وعدم وجود آثار مقاومة. وكانت الطفلة ، قد تغيبت عن منزلها منذ الخميس الماضي، حيث خرجت لشراء مستلزمات من السوبر ماركت ولم تعود، وكثفت الجهود الأمنية للعثور عليها، حتى وجدوها مقتولة في القمامة.

شكل مدير المباحث فريق بحث برئاسته لكشف غموض الواقعة وفحص المحيطين بالطفلة وخلافات أسرتها، وكذلك آخر الأماكن التي تواجدت فيها قبل اختفائها.

.

وعلى الفور تم إخطار النيابة العامة، والتي أمرت بنقل الجثة إلى مشرحة مستشفى شربين العام ، وأمرت بتشريحها ومعرفة أسباب الوفاة، وعمل تقرير بكل الإصابات بها، كما أمرت بسرعة عمل التحريات اللازمة عن الواقعة، وأسباب تواجدها في هذا المكان، والبحث عن الجناة ومرتكبي الواقعة، وتم تحرير المحضر اللازم عن الواقعة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.