ذات الحسن

Share Button

للشاعر / فاروق الحضري

أتيت إليك ولهانا

و مشتاقا و فرحانا

رسمت الحسن إبداعا
على شفتيك رمانا
فما أبهاك من وجه
يشع النور ألوانا
و قد أقبلت لؤلؤة
و ياقوتا و مرجانا
بصوت زادنا طربا
و أنغاما و ألحانا
كعصفور على فنن
شدا زهرا و بستانا
حرير أنت ناعمة
تفوق الغيد ألوانا
فهذا الشعر ينساب
و سحر العين أغرانا
و ما أحلاك ضاحكة
و قد أطربت إنسانا
يريد الوصل تواقا
كفى بعدا و هجرانا
أتاك القلب يهتز
و حن إليك ظمآنا
ملكت القلب فاتنتي
و صار العشق سلطانا
أيا امرأة غدت مسكا
و ذنبقة و ريحانا
و رب الكون أبدعها
و زاد الصنع إتقانا

إذا أقبلت باسمة

فقد أحسنت إحسانا

Author: ddarwich

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *