اختيار دكتور سامح سرور بصيدلة حلوان في اللجنة

Share Button

كتب : احمد سلامه

الاستشارية الدولية الخاصة بفيروس كورونا المستجد.
أعرب الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان عن سعادته باختيار د. سامح سرور الأستاذ بكلية الصيدلة بجامعة حلوان وعضو المجالس النوعية بأكاديمية البحث العلمي وأمين مجلس سياسات التعليم والبحث العلمي، عضوًا في المجموعة الاستشارية الدولية الخاصة بفيروس كورونا المستجد COVID19؛ وذلك بترشيح من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.
وأكَّد رئيس الجامعة أن وجود د. سامح سرور ضمن مجموعة من العلماء المرموقين يعد أمرًا مشرفا كما يعطي الفرصة للتعاون المشترك بين العلماء من جميع أنحاء العالم لمواجهة جائحة كورونا والتغلب على تداعياتها.
كما أشار سيادته إلى مشاركة العديد من العلماء المصريين, وهو ما يعكس قوة مصر ومكانتها العلمية بين الدول، مؤكدًا أنَّ الجامعة تسعى منذ بداية الأزمة إلى تسخير إمكاناتها البشرية والمادية كافة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.
هذا وقد أعلن الأستاذ الدكتور سامح سرور عن امتنانه العميق لثقة الأكاديمية التي رشحته لهذه المسئولية الكبرى؛ ليكون ضمن نخبة عالمية قوامها (٦٠) عالما تسعى لوضع حلول علمية لمواجهة الأزمة مما يعكس أهمية العلم في مواجهة هذه الأزمات.
كما أشار الدكتور سامح إلى وجود (٣) علماء مصريين ضمن المجموعة المختارة عالميا بنسبة تعادل (٥%), وهو ما يبرهن على ثقة العالم في علماء مصر، متمنِّيًا النجاح لهذا التعاون الدولي في التغلب على واحدة من أكبر الأزمات التي واجهت العالم في العصر الحديث.
يأتي ذلك عقب إعلان الأستاذ الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي عن اختيار ثلاثة من أعضاء المجالس النوعية بالأكاديمية لعضوية المجموعة الاستشارية لفيروس COVID 19 وهم: د. يمن الحماقي مقرر مجلس بحوث العلوم الاقتصادية والإدارية والأستاذ بكلية التجارة جامعة عين شمس، ود. عبد المجيد قاسم عضو مجلس البحوث الطبية والأستاذ بكلية الطب جامعة القاهرة، ود. سامح سرور عضو مجلس سياسات التعليم والبحث العلمي والأستاذ بكلية الصيدلة جامعة حلوان لعضوية المجموعة الاستشارية، مشيرًا إلى قيام اتحاد أكاديميات العلوم في العالم بتشكيل مجموعة استشارية من الخبراء في عدة مجالات تهدف إلي تقديم المشورة المبنية على دلائل علمية للتحديات الناجمة عن انتشار جائحة كورونا.

Aucune description de photo disponible.

Author: ساميه الشرايبى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *