Share Button

كتب محمود أحمد

نجحت رابطة العالم الإسلامي معالجة الكثير من قضايا الأقليات المسلمة حول العالم.
وحرصت الرابطة بقيادة أمينها العام معالي الشيخ الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى على الاهتمام الكبير بقضايا الأقليات المسلمة، بحيث تكون كبيرها وصغيرها تحت رعايتها، من خلال تلمسها احتياجاتها ومطالبها، والعمل على حل كثير من مشكلاتها، بحكم أنها تعيش خارج العالم الإسلامي، وتعتبر جزء من الأمة الإسلامية، وتمثل هذه الجهود محافظة على الهوية الإسلامية.
كما قدمت رابطة العالم الإسلامي العديد من المشاريع الإغاثية والمشاريع التنموية المستدامة، حيث قدمت المساعدات والدعم للمسلمين، والمحتاجين تنموياً وصحياً وإغاثياً، واستفاد من تلك المساعدات مئات الآلاف من منهم حول العالم، ومن تلك البرامج الحملة الأولى من البرامج الإغاثية والغذائية في السودان، وتوزيع الغذاء وصهاريج مياه الشرب والرّي، ضمن خطة استباقية تنفذها رابطة العالم الإسلامي‬، لتفادي كارثة المجاعة في أشد المناطق تضرراً من الجفاف في العالم.
وتناول مقطع فيديو متداول بعض الجهود التي تبذلها رابطة العالم الاسلامي لمساعدة المسلمين، والأقليات الإسلامية في جميع دول العالم، ومنها ما قدمته الرابطة في جمهورية بنغلاديش، واستفاد أكثر من 4,000,000 مسلم في بنغلادش من برامج ومبادرات رابطة العالم الإسلامي الرابطة في جميع المجالات، وخاصة بناء البيوت التي كانت تمثل حاجة ملحة لمواطني هذا البلد.
وتعنى رابطة العالم الإسلامي ضمن برامجها التنموية بالجانب الصحي للمسلمين حول العالم، حيث تقدم لهم الرابطة الرعاية الطبية الفائقة، وخاصة الأطفال الذين يعانون من أمراض القلب، من خلال الفرق الطبية المؤهلة التي تنفذ العمليات الكبرى الاحترافية، وخاصة الجراحية والقسطرة، وتمتلك الخبرة الطويلة للقيام بهذه الجراحات الدقيقة في أنحاء متفرقة من العالم.

Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *