عميد ألسن عين شمس تناقش آليات تدشين درجة دولية مشتركة في اللغة البرتغالية مع سفيرة جمهورية البرتغال بالقاهرة

Share Button

 

كتب : احمد سلامه

تواصلت أ.د.سلوى رشاد عميد كلية الألسن بجامعة عين شمس، صباح اليوم مع سفيرة جمهورية البرتغال بالقاهرة Manuela Franco، على خلفية توجيهات أ.د.محمود المتيني رئيس الجامعة، و تواصل أ.د.عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعه لشؤون التعليم أمس مع السفيرة لبحث تطوير سبل التعاون المشترك بين الجانبين المصري ممثل في كلية الألسن بجامعة عين شمس، و البرتغالي ممثل في جامعة بورتو و معهد كامويش للتعاون و اللغات، لمراجعة ما تم إنجازة على أرض الواقع خلال العام الدراسي المنصرم بخصوص بروتوكول التعاون المبرم بين الجانبين، كذلك مناقشة آليات تدشين درجة دولية مشتركة في اللغة البرتغالية وآدابها بكلية الألسن جامعة عين شمس.

وكان أ.د.محمود المتيني رئيس الجامعة أفتتح قسم اللغة البرتغالية بكلية الألسن جامعة عين شمس بالتعاون مع جامعة بورتو البرتغالية، بحضور السفيرة السابقة لجمهورية البرتغال بالقاهرة و أ.د.عبد الفتاح سعود نائب رئيس الجامعه لشئؤون التعليم والطلاب، أ.د.صالح هاشم رئيس الجامعة الأسبق و رئيس اتحاد الجامعات العربية السابق، مطلع العام الجامعي٢٠١٩/٢٠٢٠.

وأكدت أ.د.سلوى رشاد عميد الكلية، علي أن الاهتمام بافتتاح قسم اللغة البرتغالية يأتي في بؤرة اهتمام إدارة الكلية وفقا لبروتوكول التعاون المبرم بين جامعة عين شمس ممثلة في كلية الألسن و جامعة بورتو و معهد كامويش للتعاون و اللغات بالبرتغال، و ذلك نظرا لأهمية اللغة البرتغالية و العلاقات السياسية و الاقتصادية المتميزة التي تربط ببن مصر و البرتغال و الدول المتحدثة البرتغالية، و من المنتظر ان يلبي خريجو هذا القسم حاجة سوق العمل الملحه في مصر ؛ لاسيما في مجال الترجمة و السياحة و الشركات الاستثمارية المتعلقة بهذا التخصص .

و تابعت أ.د.سلوى رشاد، حديثها مشيرة إلى أن قسم اللغة البرتغالية شهد إقبالًا كثيفًا من الطلاب للإلتحاق به، و استطاعت إدارة الكلية توفير طلبات الإلتحاق بالقسم وفق قدرات البنية التحتيه و قدراتها الإستيعابيه لأعداد الطلاب بالتعاون مع الجانب البرتغالي ، خاصة و أن اللغة البرتغالية أصبحت لغة رسمية في الإتحاد الأوروبي فضلًا عن إستخدام اللغة البرتغالية في أمريكا الجنوبية و عدد من الدول الإفريقية و عدد من الدول المنتجة للبترول.

و أشارت أ.د.سلوى إلى أن الكلية استقبلت هذا العام أستاذ زائر لمدة أسبوعين للتدريس للطلاب المصريين اللغة البرتغالية و آدابها، كذلك استقبلت عدد اثنين مدرس برتغاليين تم تدعيم الكلية بهم من الجانب البرتغالي . و في ظل جائحة كورونا غادرت إحداهن مصر، ولكنها مازالت تتواصل مع الطلاب عبر المنصة الإلكترونية للكلية و تحت إشراف اللجنة العلمية.

و أشارت أ.د.سلوى رشاد عميد الكلية، إلى أنها قامت بمناقشة أطر التعاون المشترك خلال الفترة القريبة القادمة بدعم معالى سفيرة جمهورية البرتغال، للقسم من خلال تقديم عدد من المحاضرات أون لاين و عروض تقديمية عن تاريخ جمهورية البرتغال و أهمية اللغة البرتغالية و إستخدامها في القارة الأفريقية، و وعدت بتقديم تلك المحاضرات باللغة البرتغالية لطلاب القسم، بالإضافة إلى تقديمها باللغة الإنجليزية لطلاب كلية الألسن بجامعة عين شمس بشكل عام.

و أوضحت معالي السفيرة البرتغالية فى حديثها مع عميد كلية الالسن أن تعليم اللغات هو مفتاح التعرف بالحضارات من خلال معرفة الأدب و التاريخ و الموسيقى ، كما أنها وسيلة متميزة للحصول على فرص عمل ، لافته النظر إلى أهمية تعلم لغة غير اللغات المنتشرة كالانجليزية لانها تفتح مجالات عمل اوسع بالنسبة للطلاب.

و أكدت السفيرة البرتغالية أنها بصدد مخاطبة الجانب البرتغالي لإمداد الكلية بالمراجع و الكتب الإلكترونية و الافلام التعليمية و الوثائقية في إطار رفع المستوى التعليمي للطلاب و تزويدهم بالمواد العلمية،كذلك برامج التعليم عن بعد الخاصة بتدريس اللغة البرتغالية.

و عن إنشاء برنامج دولي مشترك بين الجانبين أكدت معالي السفيرة على أنها ستعمل على مناقشة المعايير الواجب توافرها فى البرنامج مع الجانب البرتغالي خلال إجازتها السنوية إستعدادًا لتقديمة للجانب المصري ممثل في كلية الألسن بجامعة عين شمس.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏لقطة قريبة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏لقطة قريبة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏بدلة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏بدلة‏‏‏

Author: ahram

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *