الموقع الرسمى للجريده
Share Button

 

كتبت فاطمة مختار

التقت المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الإنسان اليوم برئيس حزب اوستند الملكة البلجيكي

وكان اللقاء يتسم بالشفافية وسرد الأمور
الخاصة. بالتقدم والإنجازات التي حققتها مصر منذ ثورة ٣٠ يونيو ٢٠١٣ حتي ٢٠١٩
من إصلاحات اقتصادية وسياسية واجتماعية أيديولوجية

ونسق اللقاء يوسف عبدالقادر منسق حملة حق الشهيد ببلجيكا
ومترجم اللقاء أيضاً بكل حب لمصر وهكذا يكون أبناء مصر والمصريين بالخارج

صرح المستشار «محمد عبدالنعيم » علي الشرق والغرب أن يتبادلون الثقافات المختلفة والتقارب الإنساني بما ينظمها القيم والعقائد الدينية

وأكد « عبدالنعيم » ان مصر تحارب الاٍرهاب منفرداً منذ اندلع الثورة الأولي ٢٥ يناير
من مخطط لاهسقاط الدولة المصرية
ولولا تماسك الشعب من القوات المسلحة
والشرطة وتوحيد الصفوف لكانت مصر كباقي البلاد التي تم تدميرها .

وإذ نؤكد على أننا كمنظمة حقوقية نلاحق رعاة الاٍرهاب بالقانون. ولدينا عزيمة شعبية بحملة « حق الشهيد » لرد الحقوق إلي أسر الشهداء.

وذكر رئيس حزب اوستند الملكة OK
دكتور « هاندريك» رئيس الحزب أن مصر قوية ونستطيع العبور من كل المؤامرات
لأن بها جيش قوي غير باقي البلدان

وإذا كان هذا الكلام التي تناولته فهذا دليل على ان مصر تتقدم اقتصاديا وسياسيا واجتماعياً
وتحدث ايدولوجياً عن افتتاح الكنيسة الكاتدرائية ومسجد الفتاح العليم.
هذا نموذج لتقارب الأديان والتسامح

واختتم اللقاء بأن كلنا نعمل من أجل السلام ونرفض الاٍرهاب. وندعمكم للحرب علي الإرهابيين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like