Share Button

كتب – مالك إمام

عقد اليوم الدكتور عبد الحميد السيد عبد الحميد نائب رئيس جامعة دمنهور للدراسات العليا والبحوث الإجتماع الأول لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة بالتعاون مع المجلس القومى للمرأة بحضور الأستاذة شيماء نعيم مدير عام الإدارة الإستراتيجية بالمجلس القومى للمرأة بالقاهرة والأستاذة منى الغزالى المنسق لمشروع مناهضة العنف ضد المرأة وبحضور مقررة المجلس القومى للمرأة بالبحيرة المهندسة زكية رشاد والدكتورة إسلام فوزى أنس المدير التنفيذى للوحدة وأعضاء الوحدة بالجامعة .

أكد االدكتور عبد الحميد حرص الجامعة على تفعيل نشاط وحدة مناهضة العنف ضد المرأة فالمرأة تمثل ٥٠ % من المجتمع ولابد من العمل على زيادة مشاركتها فى العمالة مما يعمل على تحسين وضعها داخل المجتمع ويقلل من معدلات البطالة والعنف وكذلك رفع درجة الوعي والتفاعل بين الطالبات داخل الجامعة وتشجيعهم على التطوع وعمل دورات ومعسكرات تدريبية لهم ، كما أوضح سيادته سعى الجامعة لزيادة نسبة العمالة اليومية فى مراكز محافظة البحيرة والشركات والوزارات الخاصة وأيضا زيادة نسبة مشاركة ذوى الإحتياجات الخاصة فى العمل وتوفير الفرص لهم .

وقد أكدت شيماء نعيم أن إنشاء الوحدات يتماشى مع تحقيق الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة ومحور العدالة الإجتماعية ضمن رؤية مصر 2030 وكذلك برنامج عمل الحكومة المصرية 2018-2022 من خلال هدف عدم التمييز النوعى ، حيث وصل عدد الوحدات إلى (٢٨ ) وحدة بالجامعات لمناهضة العنف ضد المرأة المصرية بهدف ضمان بيئة تعليمية مناسبة و(٨) وحدات بالمستشفيات الجامعية إلى جانب توقيع عديد من برتوكولات التعاون لتعزيز الشراكة وتبادل الخبرات والمعرفة لحماية المرأة والفتاة ورفع وعيها بالقضايا المختلفة.

وقد أكدت منى الغزالى أن استدامة وحدات مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعات هدف أساسي لتحقيق هدف حماية المرأة في المجال العام تماشيا مع محور الحماية بإستراتيجية تمكين المرأة 2030 حيث مضمون الدليل الإرشادي الذى أصدره المجلس القومى للمرأة بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان يشمل هيكل و اختصاصات الوحدة وأسلوب عملها فى تلقى الشكاوى و أهمية تفعيل القوانين على كافة الأصعدة خاصة مع تعديل عديد من القوانين والتشريعات لصالح المرأة المصرية والتى نعتبرها تعيش عصرها الذهبى.

وأعربت المهندسه زكيه رشاد مقرره فرع المجلس القومي للمرأة بالبحيرة عن سعادتها بتفعيل وحده مناهضه العنف ضد المراة بالجامعه حيث تهدف الوحدة إلى القضاء علي كافه أشكال التمييز والعنف ضد المرأة وإزاله الآثار المترتبه عليها وإستقبال الشكاوي من الجنسين لبحثها والعمل علي حلهاوالتوعيه وإحياء العادات والتقاليد والقيم المصرية .

من جانبها أشارت المهندسة أمل عفت مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام بجامعة دمنهور أن من أبرز توصيات اللقاء تعزيز دور الوحدة ضمن الهيكل التنظيمى واختصاصات عمل الجامعة وإستمرار تنفيذ الأنشطة الداعمة للطلاب الى جانب أهمية إضافة المواد المتعلقة بحماية المرأة من العنف ضمن قانون تنظيم الجامعات المصرية بالإضافة إلى أهمية ربط الجامعة بالمجتمع المحلى لتضمين مشكلات المجتمع فى القضايا التى يهتم بها المجتمع الجامعى و تصميم وطباعة مطوية حول اختصاصات عمل وحدة مناهضة العنف وتصميم خريطة الخدمات المتاحة داخل الحرم الجامعي عن اسم الخدمة ومكان تواجدها ورقم الخط الساخن لسهولة التواصل إلى جانب تنفيذ لقاء سنوى ضمن مؤتمر الجامعة السنوى لرفع الوعي بدور الوحدة و تنفيذ برنامج تدريبي لرفع قدرات مقدمى الخدمات وتنفيذ لقاء بين شباب الجامعة للتعرف على مخرجات مبادرة إشراك الطلاب فى القضايا المجتمعية وكذلك تنفيذ لقاء سنوى مع مسئولى مديرية التربية والتعليم عن أسلوب الإستفادة من المادة العلمية والتدريبية للطفولة المبكرة وتنفيذ ملتقى توظيف بين أصحاب الأعمال والطلاب للتحفيز على العمل فضلا عن الإستفادة من مرصد المرأة المصرية الذى أطلقه المجلس لدعم قضايا المرأة .
وأوضحت بأن التوصيات شملت أيضا إستشراف دراسات المرأة وإنشاء معسكرات بين طلاب الجامعة والجامعات الأخرى وتطوير ودعم موقع الجامعة على شبكة الإنترنت فيما يخص عمل الوحدة وآليات تفعيلها والهدف منها ودعم لجنة تكافؤ الفرص وإتاحة المساواة النوعية على الصعيد الجامعى و الإعلان عن دور الفن والأدب فى محاكاة دور الوحدة داخل الجامعة وعقد دورات تدريبية وندوات تثقيفية لحماية الفتايات من مخاطر الزواج المبكر والعنف بجميع اشكال وعقد شراكات وتشبيك علاقات لتقديم الدعم النفسى والإجتماعى والقانونى للمرأة فى حال الإحتياج وتفعيل لجنة الشكاوى وفض الصناديق والحفاظ على السرية والخصوصية التامة بما يتناسب مع طبيعة المجتمع البحراوي والموروث الثقافى لها .٥

Share Button

By ahram misr

رئيس مجلس ادارة جريدة اهــــرام مــصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.