Share Button

لماذا مصممة على الرحيل
بقلم مصطفى سبتة
هل تسكن الدماء مكاناًغير الوريد
أنت من أحبها أنت من أعشقها
ومن أريدأي امرأة أهدتك الحرية
وعاشت بين العبيد تعزب
أي امرأةسكنت خط الاستواء
ورفضت لأجلك الجليد
لماذا مصممة على الرحيل
أي امرأة بعدي ستحتويك
توقد نيران العشق..فيك..
فاأنااحفظ تفاصيلك مثلي
خطوط يديك انحناءات
وجهك والتجاعيد والنظرات
تعرف عدد الشعر الأبيض
برأسك وكم باقي من
الحبر في قلمك وأين تخبئ
ذكرياتك وكيف ترتب أفكارك
وتحفظ عن وجه قلب
أوامرك ونواهيك
أي سيدة بعدي لن تتردد في
البكاء أمامها كالأطفال وتشكو لها
طعنات الزمان وعلى كل أسرارك
تأتمنها وترتمي بعد كل جولة
مع القدر بأحضانها
وتملك العالم بأسره في عيونها
أي امرأةتسعدك مثلي وتخبئك
من الدنيا مثلي وتحرص عليك مثلي
وتحملك جنينا لايولد وصبياً
لا يكبروكهلاً لايشيب
أي امرأة سافرت معك عبر
السنين وتجولت بخاطرك
واكتشفت معها عيوبك
ومحاسنك جمالك وقبحك
واستترت.بها من البرد
واحتمت بظلك..كانت.
ترتديك بالله.عليك
أي امرأة ستعشقك مثلي
وأي امرأةٍ تُنسيك سمي
أي امرأة تهدمها وهي من
عاشت تحتويك وتبنيك

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *