< الامراض المعدية : الوقاية والعلاج ندوة بمركز النيل للاعلام بدمنهور - جريدة اهرام مصر
Share Button

البحيرة / اية الجناينى

تحت رعاية السيد اللواء / هشام آمنه محافظ البحيرة
وفى اطار اهتمام الهيئه العامه للاستعلامات برئاسة الكاتب الصحفى / ضياء رشوان بمحور المشاركه المجتمعية والاهتمام بصحة الانسان .
وتحت اشراف المستشار الاعلامى/ عمرو محسوب رئيس قطاع الإعلام الداخلي بالهيئه العامه للاستعلامات .
عقد مركز النيل للاعلام بدمنهور برئاسة الاستاذة / ايمان قطب مدير مجمع اعلام دمنهور وبالتعاون مع مديرية الطب البيطرى بالبحيرة ندوه اعلاميه تثقيفية بعنوان:
( الأمراض المعديه:الوقايه والعلاج) بقاعة مديرية الطب البيطرى بالبحيرة
حاضر فى هذه الندوة :
دكتورة / نهى عابدين ( مدير إدارة الصحه المدرسية والفيروسات الكبدية بمديرية الصحه بالبحيرة).
•شارك فى فعاليات الندوة :
د/ حسنى عباسى( مدير عام مديرية الطب البيطرى بالبحيرة)
د/ صفاء غربال ( مدير إدارة الطب الوقائى بمديرية الطب البيطرى بالبحيرة)
أ/ صفاء كمال( مسئول المتابعه بمركز النيل للإعلام بدمنهور ).
•استهلت الندوة الأستاذه/نهال نعيم مسئول البرامج بمركز النيل للإعلام بدمنهور موضحه أهمية الصحه وان الوقايه خير من العلاج ووجوب الحفاظ عليها بتحقيق القدر الكافى من النظافه الشخصيه وعدم إهمال التغذية الجيده والابتعاد عن الأماكن المزدحمه وعدم التعامل المباشر مع الحيوانات لحماية انفسنا من التعرض بالإصابه لعدوى أمراض مختلفه وأهمية الابلاغ فى حاله اشتباه أى أعراض عدوى تجنبا لإنتشارها.
•ثم تحدثت دكتورة نهى عابدين موضحه فى بداية حديثها بأن الأمراض المعديه هى كثيرة جدا وعرفتها بأنها الأمراض الموجودة بسبب الميكروبات سواء بكتيريا أو فيروسات أو طفيليات ومنها ما هو خطر جدا قد يؤدى إلى الوفاه ومنها ما هو أقل خطرا يمكن علاجه أو أخذ التطعيمات الخاصه له ومؤكده على أن الإنسان الحامل لبعض الأمراض المعديه قد لا تظهر عليه أى اعراض مثل المصاب بفيروس سى كما عرفت فترة الحضانه للامراض بأنها هى فترة دخول الميكروب داخل الجسم دون ظهور أى من أعراض المرض عليه .
• أكدت على أن الاساس للأمراض المعديه هو الوقايه من الاصابه بها نظرا لخطورتها على صحة الإنسان وأنه لا يوجد لبعضها أمصال او علاج حتى الآن.
•أوضحت عناصر الأمراض المعديه (سلسلة العدوى) وهى :
_ مصدر الأمراض المعديه سواء كان إنسان أو حيوان مصاب.
_ الشخص الحامل للعدوى وغالبا يكون صاحب مناعة ضعيفة تساعد على إصابته بعدوى المرض.
_ الوسيط الناقل للعدوى ويكون عن طريق الطعام والشراب أو عن طريق الحشرات أو الهواء أو عن طريق إختلاط الدم .
• أضافت أنه يجب القضاء على هذه السلسه لضمان الوقايه أو التخلص من العدوى عن طريق عدة إجراءات وجت اتباعها متمثله فى الآتى:
أولا – معالجة مصدر العدوى
ثانيا- التعامل الحذر مع ناقلات العدوى من خلال عمل إحتياطات إحترازيه مع الإهتمام بالنظافة الشخصيه وغسل الأيدي واستخدام الواقيات الشخصيه حسب طبيعة كل عمل ودرجة الإختلاط سواء مع الإنسان أو الحيوان مع توخى الحذر الشديد عند التعامل مع النفايات حسب طبيعتها سواء طبيه أو منزليه أو بها ادوات حادة.
ثالثا- الحصول على التحصينات اللازمه والعمل على تقوية مناعة الجسم عن طريق التطعيمات والحصول على التغذية الجيدة المناسبه لكل شخص.
رابعا- عمل بلاغ بمديرية الصحه عند وجود أى مرض معدى وهو من أهم الإجراءات التى تساعد على الحمايه من إنتشار الأمراض المعديه.
خامسا- نشر التثقيف الصحى وهو من اتجاهين بمسؤولية مشتركه بين الدوله والمواطنين من خلال عمل ندوات ومؤتمرات وتحذيرات بكافة الوسائل المرئيه والمسموعه من قبل الدوله وتوفير الامصال اللازمه لمقاومة انتشار العدوى. ومن قبل المواطنين الإهتمام بصحتهم والحفاظ عليها من خلال اتباع التدابير الإحترازيه والإعتزال فى حالة الإصابه بأى مرض مع الابلاغ وتلقى العلاج.
•شرحت بعض الأمراض المشتركه بين الانسان والحيوان والتى من اخطرها السعار والبروسيلا والسالمونيلا وكيفية الوقايه من الإصابه بهم مع توضيح الاجراءات الواجب اتباعها فى حالة الإصابه.
•حذرت من الآثار الخطيرة التى يتركها الإفراط فى تناول المضادات الحيوية والمسكنات على مناعة الجسم ومؤكده على دور وزارة الصحه فى العمل على التوعيه وتوفير كافة التطعيمات اللازمه ونوهت عن أهمية عمل الفحصوات الدوريه وهى متوفرة من خلال المبادرة الرئاسيه بحملة ١٠٠مليون صحة والتى ساعدت على إختفاء الكثير من الأمراض .
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك رد