( الموت على القضبان )

( الموت على القضبان )
Share Button

( الموت على القضبان )
بقلمي : إبراهيم محمد قويدر
———————–
إلى متى الإهمال والفوضى وانعدام الضمير ؟!

موت وخراب بيوت وضياع للحقوق بلا تبرير .

كم مآس عايشها المصريون مدونة بالتقارير .

فى كل يوم نسمع عن مصيبة والجريمة تقصير .

القطار قتل أرواح ذنبها أنه شعب يلاقى المصير.

لو كان معاه لأشتري سيارة تنفعه فى المشاوير .

كثرت الحوادث والمصائب والموت كأس مرير .

إللى راجع لأولاده يقضى معهم رمضان مسرور .

عم السواد على القضبان وغطى الدم المسامير .

أطفال تصرخ ونساء تولول لطفك ربنا بالمقادير .

كم من حوادث وقلنا خلاص سددنا كل الفواتير .

يا ربى ما سيستفيد من مات من الحساب العسير .

من قتل لابد أن يقتل ليكون عبرة لكل المناظير .

لماذا يصر الموت لدفن أحلام الغلابة بالتقصير ؟!

ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: