Share Button
كتبه صالح عباس
التليفزبون ذلك الجهاز الخطير واعجاز من اعجازات العصر الحديث ذلك الجهاز الذي يجمع امامه ومن حوله اشخاص مختلقي الطباع والاعمار وايضا المستوي الثقافي والمادي ولكن يحمعهم شيئ واحد هو شغفهم الي مشاهده ما يعرض من خلال شاشته الفضيه ولكن منهم من يشاهد الدراما او الرياضه وماشابه ذلك ولكن لهذا الجهاز مذاق اخر خلال ذلك الشهر الكريم ولنتذكر طفولتنا حينما كنت نجتمع لنري البرامج الدنيه الهادفه والتي تاخذ بايدنا وتملئ عقولنا ونطمئن قلوبنا من خلال تعليمنا ما خفي عما من دينينا وتسمعنا خير الكلام من حناجر العظماء امثال الشيخ عبدالباسط عبد الصمد والحصري ومحمد رقعت وغيرهم وايضا خواطر الشيخ والمربي الشعرواي ومن خلال الاعمال الدراميه الدنييه امثال محمد رسول الله وغيرها وكنت كطقل اتمتع بفوازير نيلي ثن كبرت تدرجيا لاشاهد فطوطه للمرحوم سمير غانم ثم شريهان وانتهت بعد ذلك صلتي بالقوازير وقد نسيت ذكر فوازير عم قؤاد للمحترم فؤاد المهندس
اما الان فانظر الي الشاشه تجد كل ما يفسد لك صومك من خلال العري ومن خلال كثير من اوجه الخلاعه وستقابل كل اوجه البلطجه من خلال مسلسل توبه مثلا وستجد الهجوم علي الدين بصوره مغلفه وستجد من يستخف بعقلك مثل رامز الذب يوهمك بعمل مقلب في الضيف والحقيقه ان الضيف علي علم بما سيحدث له ناهيك عن الالفاظ التي يطلقها هو وضيوفه كامثال حموا بيكا وايضا ياسمين صبري
وايضا المسلسلات تاني نحاول باقناعك باشياء ليست بالخقيقيه وبالقوه من خلال الترويج لذنك
Share Button

By ahram masr

جريدة اهرام مصر .موقع ويب اخبارى واعلامى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.